يتم التحميل...

من إرشادات الإمام العسكري عليه السلام

ربيع الثاني

في ربوع المدينة مهبط الوحي، وموطن الملائكة الهداة ومدرسة أهل البيت عليهم السلام ولد الإمام الحسن بن علي العسكري عليهما السلام.. وكانت ولادته في الثامن من شهر ربيع الثاني سنة 232هـ ، وسمي بالعسكري نسبة إلى محلة كانت تسمى عسكر في مدينة سامراء التي كان يسكنها هو وأبوه الإمام علي الهادي عليهما السلام.

عدد الزوار: 112

نور الأسبوع: من إرشادات الإمام العسكري عليه السلام
المناسبة: ولادة الإمام العسكري عليه السلام


في ربوع المدينة مهبط الوحي، وموطن الملائكة الهداة ومدرسة أهل البيت عليهم السلام ولد الإمام الحسن بن علي العسكري عليهما السلام.. وكانت ولادته في الثامن من شهر ربيع الثاني سنة 232هـ ، وسمي بالعسكري نسبة إلى محلة كانت تسمى عسكر في مدينة سامراء التي كان يسكنها هو وأبوه الإمام علي الهادي عليهما السلام.

ورد في وصية الإمام عليه السلام التي كتبها إلى أحد أصحابه وهو علي بن الحسين بن بابويه القمي: " أوصيك بتقوى الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، فإنه لا تقبل الصلاة من مانع الزكاة، وأوصيك بمغفرة الذنب، وكظم الغيظ، وصلة الرحم، ومواساة الإخوان، والسعي في حوائجهم في العسر واليسر، والحلم عند الجهل، والتفقه في الدين، والتثبت في الأمور، والتعاهد للقرآن، وحسن الخلق، والأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر، قال الله تعالى ﴿لاَّ خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِّن نَّجْوَاهُمْ إِلاَّ مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلاَحٍ بَيْنَ النَّاسِ...، واجتناب الفواحش كلها.. وعليك بصلاة الليل، فإن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أوصى عليا عليه السلام فقال: يا علي عليك بصلاة الليل، عليك بصلاة الليل، ومن استخف بصلاة الليل فليس منا، فاعمل بوصيتي وأمر جميع شيعتي بما أمرتك به، حتى يعملوا عليه، وعليك بالصبر، وانتظار الفرج، فإن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: "أفضل أعمال أمتي انتظار الفرج.." ".

ومن أقوال الإمام عليه السلام في المواعظ والحكم والتوجيهات العامة:

- لا تمار(تجادل) فيذهب بهاؤك، ولا تمازح فيجترأ عليك.
- من التواضع السلام على من تمر به، والجلوس دون شرف المجلس.
- الغضب مفتاح الشر.
- صديق الجاهل تَعِبٌ.
- ما ترك الحقَّ عزيز إلا ذلّ، ولا أخذ به ذليل إلا عزّ.
- أورع الناس من وقف عند الشبهة، أعبد الناس من أقام على الفرائض، أزهد الناس من ترك الحرام، أشد الناس اجتهاداً من ترك الذنوب.
- جرأة الولد على والده في صغره، تدعو إلى العقوق في كبره.
- التواضع نعمة لا يحسد عليها.
- لا تكرم الرجل بما يشق عليه (يصعب عليه ).

وهكذا يربي الإمام عليه السلام أتباعه وأصحابه على مكارم الأخلاق وقيم الإسلام، والتمسك بها ليكونوا قدوة في العلم والزهد والعبادة والخلق الرفيع والجهاد، كما كان يربي فيهم الوعي السياسي والحس الاجتماعي، واليقظة الفكرية.. ليصنع منهم شخصيات إسلامية تمثل مدرسة أهل البيت عليهم السلام، وتمثل نظرتهم إلى الدين والحياة.

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

2012-03-05