14 تشرين الثاني 2019 م الموافق لـ 16 ربيع الأول 1441 هـ
En FR

القائد الخامنئي :: العلم والتطور

المعلم مرب ومعلم أخلاق أيضا



إنّ كلّ معلّم هو مربٍّ، أي معلّم أخلاق أيضاً. فمعلّم الرياضيّات، ومعلّم الفيزياء، ومعلّم علوم الحياة، هو في الوقت نفسه معلّم أخلاق. قد يتكلّم المعلّم في الصفّ، في صفّ الهندسة أو الكيمياء على سبيل المثال، بكلمة في الأمور المعنويّة، أو في مجال معرفة الله تعالى، فتترك هذه الكلمة أثرها في ذهن الطالب أكثر من كتاب، وترسخ فيه: بأخلاقه، بسيرته. فالمعلّم الخلوق هو الذي ينمّي الأخلاق في الطالب. والمعلّم صاحب الهمّة العالية، الصبور، المتديّن، القويّ، ينقل هذه الخصائص والخصال الحسنة إلى التلميذ بسلوكه، حتّى لو لم ينطق بكلمة في هذا المجال.


*من كلمة سماحة الإمام الخامنئي في لقاء المعلّمين وكوادر التربية والتعليم بمناسبة أسبوع المعلّم ــ 7/5/2017.
 

30-09-2019 عدد القراءات 64



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا