23 أيلول 2020 م الموافق لـ 05 صفر 1442 هـ
En FR

 

القائد الخامنئي :: تربية دينية (عبادات)

الحج مؤتمر عام يجمع المسلمين حول محور التوحيد




إنّ كافة الفرائض والواجبات الإلهية تُعدّ في الواقع هدايا إلهية لبني البشر، فالصلاة هدية إلهية، والصيام هدية إلهية، والإنفاق والزكاة كذلك، إلاّ أنّ الحج يتمتع بميزة دولية إسلامية خاصة.
إنّ بمقدورنا أن نعتبره إحدى معجزات الإسلام، حيث يجتمع الحجيج حول محور واحد وتعتبر الأمة نفسها سواسية نحوه: { سَوَاء الْعَاكِفُ فِيهِ وَالْبَادِ} .
فالمسلمون جميعاً سواء بسواء أمام هذا البيت المقدس، يستوي في ذلك سكان مكة والقاطنون في أقصى نواحي العالم الإسلامي. فمكة للجميع، والكل يسعى إليها بكل ما في أعماقه من شوق ومحبة عاماً بعد عام دون أن يتركوا هذا البيت وحيداً. فهو بيت المسلمين، وهو بيت الله، وهو بيت الناس{ إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ} .
إنها لفرصة عظيمة أن يجتمع هذا العدد معاً من الحجيج المسلمين، فيتعارفون، ويتدارسون شؤونهم، ويتبادلون الأفكار والآراء، ويعملون على حل مشاكلهم، وهكذا فإن الحج نعمة كبرى لو عرفنا قدرها.

 


1- سورة الحج, الآية 25.
2- سورة آل عمران, الآية 96.

* من كلمة الإمام الخامنئي دام ظله في القائمين‎‎ على‎ الشؤون الثقافية‎‎ والتنفيذية للحج  الزمان: 23/8/1386هـ. ش ـ 3/11/1428هـ.ق ـ 14/11/2007م .

26-09-2019 عدد القراءات 430



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا