13 كانون الأول 2017 الموافق لـ 24 ربيع الأول 1439هـ
En FR

موقظ القلوب :: أقوال وأشعار في الدنيا

دار بالبلاء محفوفة



عن أمير المؤمنين عليه السلام بقوله : دار بالبلاء محفوفة وبالغدر معروفة لا تدوم أحوالها ولا تسلم نزالها أحوالها مختلفة وتارات متصرفة والعيش فيها مذموم والأمان فيها معدوم وإنما أهلها فيها أغراض مستهدفة ترميهم بسهامها وتفنيهم بحمامها واعلموا عباد الله أنكم وما أنتم فيه من هذه الدنيا على سبيل من كان قبلكم ممن كان أطول منكم أعمارا وأعمر ديارا وأبعد آثارا أصبحت أصواتهم خامدة ورياحهم راكدة وأجسادهم بالية وديارهم خاوية وآثارهم عافية فاستبدلوا بالقصور المشيدة والنمارق الممهدة والصخور والأحجار المسندة والقبور اللاطئة الملحدة التي قد بني على الخراب فناؤها وشيد بالتراب بناؤها فمحلها مقترب وساكنها مغترب بين أهل محله موحشين وأهل فراغ متشاغلين لا يستأنسون بالأوطان ولا يتواصلون تواصل الجيران على ما بينهم من قرب الجوار ودنو الدار فكيف يكون بينهم تواصل وقد طحنهم بكلكله البلاء وأكلهم الجنادل الثرى وكأنكم قد صرتم إلى ما صاروا إليه وارتهنكم ذلك المضجع وضمكم ذلك المستودع فكيف بكم إذا تناهت بكم الأمور وبعثرت القبور وهنالك تبلو كل نفس ما أسلفت وردوا إلى الله مولاهم الحق وضل عنهم ما كانوا يفترون .


* إرشاد القلوب /الحسن بن محمد الديلمي/ باب الدنيا.

07-04-2015 عدد القراءات 2048



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا