20 أيلول 2017 الموافق لـ 29 ذو الحجة 1438
En FR

الأخلاق والآداب الإسلامية :: الأخلاق في الروايات

أداء الأمانة في الروايات



أداء الأمانات من القضايا التي أمر بها القران الكريم واكدت عليها الروايات وجعلتها الشريعة الإسلامية من صفات المؤمنين ومعرفتهم قال تعالى: ﴿إِنَّ اللّهَ يَأْمُرُكُمْ أَن تُؤدُّواْ الأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُم بَيْنَ النَّاسِ أَن تَحْكُمُواْ بِالْعَدْلِ إِنَّ اللّهَ نِعِمَّا يَعِظُكُم بِهِ إِنَّ اللّهَ كَانَ سَمِيعًا بَصِيرًا (النساء:58). وورد في الحديث: انظروا الى صدق حديثه واداء أمانته. وبيّنت الروايات مسألة اداء الأمانة وانها لازمة لو الى قاتل الحسين عليه السلام:

1- من كتاب المحاسن: عن أبي عبد الله عليه السلام قال: أدوا الأمانة ولو إلى قاتل الحسين بن علي عليهما السلام.

2- وقال عليه السلام: اتقوا الله وعليكم بأداء الأمانة إلى من ائتمنكم، فلو أن قاتل علي عليه السلام ائتمنني على الأمانة لأديتها إليه.

3- وعن عبد الله بن سنان قال: دخلت على أبي عبد الله عليه السلام وقد صلى العصر وهو جالس مستقبل القبلة في المسجد، فقلت: يا بن رسول الله، إن بعض السلاطين يأمننا على الأموال، يستودعناها وليس يدفع إليكم خمسكم، أفنؤديها إليهم؟ قال: ورب هذه القبلة -ثلاث مرات- لو أن ابن ملجم قاتل أبي فإني أطلبه يتستر لأنه قتل أبي ائتمنني على الأمانة لأديتها إليه.

4- وعن الكاظم عليه السلام قال: إن أهل الأرض لمرحومون ما تحابوا وأدوا الأمانة وعملوا بالحق.

5- وسئل أبو عبد الله عليه السلام عن قول الله عز وجل: (إنا عرضنا الأمانة) ما الذي عرض عليهن، وما الذي حمل الإنسان، وما كان هذا؟ قال: فقال: عرض عليهن الأمانة بين الناس وذلك حين خلق الخلق.

6- قال رسول الله صلى الله عليه وآله: ليس منا من خان بالأمانة.

7- وعن أبي عبد الله عليه السلام قال: ما بعث الله نبيا قط إلا بصدق الحديث وأداء الأمانة.

8- من روضة الواعظين: قال زين العابدين عليه السلام لشيعته: عليكم بأداء الأمانة،فوالذي بعث محمدا بالحق نبيا لو أن قاتل أبي الحسين بن علي عليهم السلام ائتمنني على السيف الذي قتله به لأديته إليه.

9- قال الصادق عليه السلام: أحب العباد إلى الله عز وجل رجل صدوق في حديثه، محافظ على صلواته، وما افترض الله عليه مع أداء الأمانة، ثم قال: من ائتمن على أمانة فأداها فقد حل ألف عقدة من عنقه من عقد النار، فبادروا بأداء الأمانة، فإن من اؤتمن على أمانة وكل به إبليس مائة شيطان من مردة أعوانه ليضلوه ويوسوسوا إليه حتى يهلكوه إلا من عصم الله عز وجل.

10- وقال النبي صلى الله عليه وآله: لا تنظروا إلى كثرة صلاتهم وصومهم، وكثرة الحج والمعروف وطنطنتهم بالليل، انظروا إلى صدق الحديث وأداء الأمانة.

11- قال أبو عبد الله عليه السلام: ثلاثة لابد من أدائهن على كل حال: الأمانة إلى البر والفاجر، والوفاء بالعهد للبر والفاجر، وبر الوالدين برين كانا أو فاجرين.


* الروايات من مشكاة الأنوار / العلامة الطبرسي.

21-08-2013 عدد القراءات 4216



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا