24 أيلول 2020 م الموافق لـ 06 صفر 1442 هـ
En FR

 

:: إرشادات رمضانية

ما ينبغي للصائم عند الافطار



ينبغي لكل صائم ان يكون قلبه بعد الافطار مضطربا، معلقا بين الخوف و الرجاء، اذ ليس يدري ايقبل صومه فهو من المقربين او يرد عليه فهو من الممقوتين، و ليكن الحال كذلك فى آخر كل عبادة يفرغ منها.

روى: "ان الامام ابا محمد الحسن المجتبى عليه السلام مر بقوم يوم العيد و هم يضحكون، فقال عليه السلام: ان الله تعالى جعل شهر رمضان مضمارا لخلقه، يستبقون فيه لطاعته، فسبق اقوام ففازوا، و تخلف اقوام فخابوا، فالعجب كل العجب للضاحك اللاعب في اليوم الذي فاز فيه المسارعون، و خاب فيه المبطلون، اما و الله لو كشف الغطاء لاشتغل المحسن باحسانه، و المسي‏ء عن اساءته!"، اي كان سرور المقبول يشغله عن اللعب، و حسرة المردود تسد عليه باب الضحك.

01-07-2013 عدد القراءات 2222



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا