18 تشرين الثاني 2017 الموافق لـ 29 صفر 1439هـ
En FR

الكلمات القصار :: مفاهيم

من ذكريات السيّد الشهيد (رض)



٭ عفواً أستاذ فأنا لا أزال وسأبقى تلميذكم وتلميذ كلّ من أدّبني وعلّمني في هذه المدرسة وسأبقى تلميذكم المدين إليكم بتعليمي وتثقيفي.

ترجمة حياة السيد الشهيد الصدر،
السيّد كاظم الحائري، الصفحة: 41

٭ إنّي حينما طبعت هذا الكتاب (فلسفتنا) لم أكن أعرف أنّه سيكون له هذا الصيت العظيم في العالم والدويّ الكبير في المجتمعات البشريّة ممّا يؤدي إلى اشتهار من يُنسب إليه الكتاب. وأنا الآن أفكر أحياناً أنّي لو كنت مطّلعاً على ذلك، وعلى مدى تأثيره في إعلاء شأن مؤلّفه لدى الناس، فهل كنت مستعدّاً لطبعه باسم جماعة العلماء وليس باسمي كما كنت مستعدّاً لذلك أو لا؟ وأكاد أبكي خشية أنّي لو كنت مطّلعاً على ذلك لم أكن أستعدّ لطبعه بغير اسمي.

ترجمة حياة السيد الشهيد الصدر،
 السيّد كاظم الحائري، الصفحة: 45

٭ إنّني إنّما حضرت الآن مجلس المباحثة هذا لأني أعتقد أنه لا يوجد الآن مجلس أفضل عند اللّه من مجلسكم هذا الّذي تتباحثون فيه في المعارف الإسلاميّّة، فأحببت أن أحضر هذا المجلس الّذي هو أفضل المجالس عند اللّه.

ترجمة حياة السيد الشهيد الصدر،
 السيّد كاظم الحائري، الصفحة: 46

٭ إنّني في الأيّام الّتي كنت أطلب العلم فيها كنت أعمل في طلب العلم كلّ يوم بقدر عمل خمسة أشخاص مجدّين.

ترجمة حياة السيد الشهيد الصدر،
السيّد كاظم الحائري، الصفحة: 47

٭ إنّني كنت أعيش في منتهى الفقر والفاقة، ولكنّني كنت أشتغل منذ استيقاظي من النوم في كلّ يوم بطلب العلم. كنت أنسى كلّ شيء وكلّ حاجة معيشيّة إلى أن كنت أفاجأ من قبل العائلة بمطالبتي بغذاء يقتاتون به وكنت أحتار عندئذ في أمري.

ترجمة حياة السيد الشهيد الصدر،
السيّد كاظم الحائري، الصفحة: 47

٭ إنّ تربية الطفل بحاجة الى شيء من الحزم والخشونة من ناحية، وإلى اللّين والنعومة وإبراز العواطف من ناحية أخرى. وقد تعارف عندنا في العوائل أنّ الأب يقوم بالدور الأوّل والأم تقوم بالدور الثاني. ولكنّني اتفقت مع (أم مرام - زوج السيّد الشهيد) على عكس ذلك فطلبت منها أن تقوم بدور الحزم والخشونة مع الأطفال لدى الحاجة كي أتمحّض أنا معهم في أسلوب العواطف واللّين وإبراز الحبّ والحنان.

ترجمة حياة السيد الشهيد الصدر،
 السيّد كاظم الحائري، الصفحة: 48

٭ إنّي نفثت في نفس ابنتي مرام ـ و كانت وقتئذ طفلة صغيرة ـ الحقد على الصهاينة. وقد صادف أن حدّثتها ذات يوم عن ظلمهم للمسلمين من قتل أو قصف، فبان عليها انكسار الخاطر وتكدّر العيش، فأردفت ذلك بذكر قصّة أخرى من حكايات قصف المسلمين لإسرائيل فاهتزّت فرحاً وضحكت واستبشرت بتلك القصّة.

ترجمة حياة السيد الشهيد الصدر،
 السيّد كاظم الحائري، الصفحة: 49

٭ إني فهّمت ابنتي مرام أنّ هذه الأموال (الحقوق الشرعيّة) الموجودة لدينا ليست ملكاً لنا، فكانت هذه الطفلة البريئة تقول أحياناً: إنّ لدى والدي الأموال الكثيرة ولكنّها ليست له. ذلك لكي لا تتربّى على توقّع الصرف الكثير في البيت بل تتربّى على القناعة وعدم النظر إلى هذه الأموال كأملاك شخصيّة.

ترجمة حياة السيد الشهيد الصدر،
 السيّد كاظم الحائري، الصفحة: 49

٭ إنّني أتصور أنّ الأمّة مبتلاة اليوم بالمرض الّذي كانت مبتلاة به في زمن الحسين عليه السلام، وهو مرض فقدان الإرادة.

ترجمة حياة السيد الشهيد الصدر،
 السيّد كاظم الحائري، الصفحة: 49 -50

٭ علينا أن نعالج مرض الأمّة كي تدبّ حياة الإرادة في عروقها الميّتة وذلك بما عالج به الإمام الحسين عليه السلام مرض فقدان الإرادة في نفوس الأمّة وقتئذ، وهو التضحية الكبيرة الّتي هزّ بها المشاعر وأعاد بها الحياة إلى أن انتهى الأمر بهذا السبب إلى سقوط دولة بني أميّة.

ترجمة حياة السيد الشهيد الصدر،
السيّد كاظم الحائري، الصفحة: 49 -50

٭ إنّي قلّدت قبل بلوغي سنّ التكليف المرحوم الشيخ محمّد رضا آل ياسين، أمّا من حين البلوغ فلم أقلّد أحداً.

ترجمة حياة السيد الشهيد الصدر،
السيّد كاظم الحائري، الصفحة: 52

٭ ليس في ذاكرتي شيء عنه (والده المقدّس آية الله السيد حيدر الصدر قدس سره) إلّا صورة غير واضحة، وأنا بحكم من لم ير أباه.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 43

٭ إنّ الّذي يستطيع أن يعيش على قطعة صغيرة من الخبز أياماً عديدة لهو قادر على أن يستمرّ إلى آخر العمر كذلك. فأنا لا أخشى من الفقر ولا أخاف من الجوع.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 44

٭ حينما أنسجم مع المطالب العلميّة لا أشعر بما حولي.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
 الشيخ محمّد رضا النعماني، الصفحة: 50

٭ في بعض الأحيان، حينما يبدأ السائل بسؤاله قد لا يحضرني الجواب حتّى اللحظات الأخيرة من سؤاله، ولكن ما إن ينتهي حتّى يحضر الجواب أمامي وكأنّي قد أعددته قبل ذلك.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 79

٭ ما استعصى عليّ حلّ لمسألة في حرم أمير المؤمنين.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
 الصفحة: 80

٭ لم أعوّد نفسي على النوم، لأنّ العمر قصير.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 81

٭ ماذا يريد هؤلاء منّي؟ هل يريدون أن أتعامل مع الناس بجفاء وخشونة؟ هل يريدون أن لا أمنحهم حبّي؟ إذ كيف يمكن للأب أن يربّي أبناءه بقلب لا يحبّهم؟ أليس هؤلاء هم الّذين سيحملون راية الإسلام ويدافعون عن كرامة القرآن؟ إذا كنّا لا نسع الناس بأموالنا فلماذا لا نسعهم بأخلاقنا وقلوبنا وعواطفنا؟

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 98

٭ هل مات إحساسك؟ هل تريد أن أنعم بالهواء البارد وفي الناس من لا يملك حتّى المروحة البسيطة؟ ألم تعلم بأنّي أريد لهذه المرجعيّة حياة البساطة والاكتفاء بأبسط مظاهر العيش بل الضروري منه؟ أنا يا ولدي أريد أن أغيّر هذا الواقع بقولي وفعلي، وعليك أن لا تنسى هذه الحقيقة في كلّ تصرّفاتك وأعمالك في المستقبل.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 99

٭ لقد شابت هذه اللّحية من أجل الإسلام. أفأُتَّهم بالعمالة لأمريكا وأنا في هذا الموقع؟!!.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 109

٭ يجب عليّ وأنا في هذا الموقع ـ يعني المرجعيّة ـ أن أكون في مستوى العيش بمستوى الطلبة الاعتياديّ.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
 الصفحة: 114

٭ لا أرضى بشراء الفواكه مهما كان المبرّر، حتّى لو كان ذلك من أجل الضيوف. ويجب أن ننتظر إلى الوقت الّذي يتمكّن جميع الناس من شرائها فيه.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 115

٭ ولدي إنّ موز الجنّة أطيب وألذّ من هذا الموز.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 116

٭ أذكر أنّي حينما كنت معه في الحجاز لأداء العمرة وكانت العائلة برفقته أيضاً لم نذق اللحم خلال كلّ تلك المدّة. وكان معظم طعامنا الخبز والبيض واللبن. ولما مازحته عن هذا الأمر قال لي: (جئنا لنعتمر لا لنأكل).

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 116

٭ أنا لن أمتلك داراً حتّى يتمكّن كلّ الطلبة من شراء دور لهم، وحينئذ سأكون آخر من يشتري.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
 الصفحة: 117

٭ أبنائي، هذا المال ليس لي، هذه أموال صاحب الزمان عجل الله تعالى فرجه الشريف، هذه أموال المسلمين أمانة بيدي... أولادي، المال ليس مهمّاً، وهذه الدنيا لا قيمة لها، إنّنا نريد الآخرة والآخرة خير لنا وأبقى. وكان (رضوان الله عليه) يربّي أطفاله على هذا السلوك.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 117

٭ أحبّ أن ألقى الله تعالى وأنا كذلك، لا شيء في ذمّتي. أمّا رزقنا فإنّ الله يكفينا وهو وليّنا. أنا لا أريد أن تقع هذه الأموال بيد السلطة بعد استشهادي. وإن شاء الله لنا السلامة فسوف أصرفها في مواردها الشرعيّة.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 118

٭ إنّ ألذّ طعام ذقته في حياتي هو هذا، لأنّه في سبيل الله عزّ وجلّ.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 118

٭ لقد بلغت من العمر ما بلغه أبي وأخي، فلمَ لا يعاجلني الموت ويريحني؟

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 175

٭ قد يكون الإنسان عادلاً بالنسبة إلى سلوكه الذاتيّ الشخصيّ ولكنّه لا يكون عادلاً بالنسبة الى سلوكه الوظيفيّ بتلك الدرجة ولذلك يحتاج إلى درجة من التوعية وتنمية هذا الجانب الوظيفيّ ولذلك لو لم يوعّ ويثقَّف ويمرَّن هذا الوجود الوظيفيّ فسوف يحصل اختلال في مستوى التديّن.

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة),
دار العارف للمطبوعات جزء1 صفحة13

٭ اليوم صار واضحاً أمام كلّ واحد منّا أن أيّ انحراف عن خطّ الإسلام في سلوكنا، في وضعنا، في أخلاقنا، في عواطفنا، هذا الانحراف، هذا التكاسل، هذه النزعة التحطيميّة التحريميّة لأيّ نوع من العمل الصالح في الحوزة، هذا الّذي يؤدّي بنا إلى ما أدّى وسوف يؤدّي إلى الدمار حتماً إذا لم يتغيّر الوضع الداخليّ في الحوزة.

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة),
دار العارف للمطبوعات جزء1 صفحة13

٭ لا يكفي أن يتغيّر الوضع الخارجيّ - يحتاج الوضع الداخليّ إلى التغيير - تحتاج نفوسنا الى تطهّر - تحتاج نفوسنا إلى تطهير - نحتاج إلى أن نشعر بمسؤوليّتنا اليوم.

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة),
دار العارف للمطبوعات جزء1 صفحة13

٭ إنّ الإسلام الّذي قام بإعالتك، قام بالإنفاق عليك أو عليّ، قام بإعالتنا والإنفاق علينا، هذا الإسلام نحن مدينون له بوجودنا، مدينون له بأموالنا، مدينون له بكرامتنا، بعزتنا، بكلّ ما نملك من اعتبار.

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة),
دار العارف للمطبوعات جزء1 صفحة13

٭ هذا الإسلام إذا كلّفنا أن نقيم على الضيم أسبوعاً أو أسبوعين، شهراً أو شهرين، أن نتحمّل الأذى في سبيل الله، أن نصمد، أن نصبر في سبيل الله، أن لا يتفتت في سبيل أن يواصل وجوده حتّى تنكشف هذه الأزمة عن الإسلام والمسلمين، إذا كلّفنا ذلك فليس هذا التكليف بالنسبة إلينا تكليفاً غير طبيعيّ، لأنّه هو المحسن الّذي كان دائماً يقدّم ونحن نأخذ.

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة),
دار العارف للمطبوعات جزء1 صفحة14

٭ الإسلام كان دائماً يتفضّل ونحن نستفيد. كان دائماً يسدّد ونحن نتمتّع بكلّ ما يقدّم لنا من خيرات ومكاسب وجاه عريض...وما هو جاهنا؟ ما هو اعتبارنا لولا الإسلام؟

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة),
دار العارف للمطبوعات جزء1 صفحة14

٭ أخشى كثيراً أن أتصرّف تصرّفاً أؤثّر فيه مصلحتي الخاصّة على مصلحة الدّين.

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة),
دار العارف للمطبوعات جزء1-ص45

٭ إنّ الوجود الحقيقيّ لا يحتاج الى ألقاب.

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة),
دار العارف للمطبوعات جزء1- صفحة 81

٭ إنّ بإمكاني أن أشبع من الغذاء والأكل ولكن ليس بإمكاني أن أشبع من العلم.

الإمام الشهيد السيد محمّد باقر الصدر في سيرته ومنهجه
ص 63 نقلا عن صحيفة الجهاد العدد (283)

٭ إنّ من يقدر على العيش أياماً على القليل من الخبز والماء القراح فلن يضرّه فقر متوقّع ولن يزيده البؤس جوعاً ولن يخاف من الله الّذي (هو يتولى الصالحين) حيفاً وجوراً.

وجع الصدر من وراء الصدر أم جعفر ص 137

٭ إنّني في الأيّام الّتي كنت أطلب فيها العلم، كنت أعمل في طلب العلم كلّ يوم بقدر خمسة أشخاص، أشخاص مجدّين.

مقدّمة مباحث الأصول ص 47

٭ إنّي آليت على نفسي منذ الصغر أن لا أصليّ إلّا بحضور قلب وانقطاع،فأضطر في بعض الأحيان إلى الانتظار حتّى أتمكن من طرد الأفكار الّتي في ذهني حتّى تحصل لي حالة الصفاء والانقطاع وعندها أقوم للصلاة.

شهيد الأمّة وشاهدها ص: 218-219

٭ لقد ألّفت هذا الكتاب في مرحلة الصبا، وكنت أودّ أن يبقى لي من تلك المرحلة من العمر كتاب فكان كتاب فدك في التاريخ.

بغية الراغبين الجزء الثاني ص 708

٭ أرى أنّ العمل الفكريّ الإيجابيّ المستقلّ أفضل من الدخول في المناقشات المذهبيّة مهما كانت موفّقة وعميقة.

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة),
دار العارف للمطبوعات جزء1- صفحة:159

٭ هذا الكتاب على الخصوص (الأسس المنطقيّة للاستقراء) الّذي أنا مشتغل بتأليفه أرجو أن يوفّقني الله لأن أجعله إضافة علميّة متميّزة في حقله.

وجع الصدر ص: 101

٭ إنّ الحياة الّتي تزخر بالألم تهون على الإنسان في مجال التضحية والفداء.

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة),
دار العارف للمطبوعات جزء2- صفحة:151

٭ إنّ العذاب الّذي قدّر لحياتي أن تمتزج به والتمزّق الّذي قدّر لقلبي أن يعيشه سوف يمدّني بقدرة أكبر على التضحية.

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة),
دار العارف للمطبوعات جزء2- صفحة:152

٭ كلّ إنسان يعيش حياة الألم يكون أقدر على التسامي والتضحية لأنه يضحّي بحياة زاخرة بالمنغّصات.

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة),
دار العارف للمطبوعات جزء2- صفحة:152

٭ لا بدّ للممتحَنين جميعاً أن يعيشوا المحنة كعمليّة تطهير لأنفسهم وتزكية لأرواحهم وتصميم على التوبة من التقصيرات المتلاحقة الّتي عاشوها عبر حياتهم العمليّة.

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة)
دار العارف للمطبوعات جزء2- صفحة:171

٭ إنّ محمّد باقر الصدر يساوي 10% مطالعة و90% تفكير.

صحيفة المبلغ الرسالي عدد 85 ص: 75-76
نقلا عن السيد كمال الحيدري

٭ إذا سألتني كم ساعة تطالع أقول لك: أطالع عشر ساعات أو ثماني ساعات، ولكن إذا سألتني كم ساعة كنت مع الكتاب؟ أقول لك: ما دمت مستيقظاً غير نائم فأنا مع الكتاب.

صحيفة المبلغ الرسالي عدد 85 ص: 75-76
نقلا عن السيد كمال الحيدري

٭ كنت دائماً مع الكتاب، يعيش معي وأعيش معه.

صحيفة المبلغ الرسالي عدد 85 ص: 75-76
نقلا عن السيد كمال الحيدري

٭ لو قدّر للحجز أن يفكّ عنّا، وتعود الأمور إلى طبيعتها، فسوف أصرف قسماً كبيراً من الحقوق الشرعيّة على تربية هؤلاء. إنّهم يملكون الشجاعة الّتي نحتاج إليها في مسيرتنا الجهاديّة. هؤلاء أفضل عند الله من الّذين تخلّوا عنّا، أو الّذين اتّهمونا ببعض التّهم، ونحن نعاني ما نعاني في الحجز.

الشهيد الصدر سنوات المحنة و أيام الحصار،
الصفحة: 108

٭ لا أدري كيف جرفني الماضي وأنا أريد أن أكتب عن الحاضر والمستقبل. بل أدري لأنّ الماضي حاضر دائماً وليس منفصلاً عن المستقبل بحال من الأحوال.

محمّد باقر الصدر(السيرة والمسيرة)
دار العارف للمطبوعات جزء1- صفحة9


* الكلمات القصار, السيد محمد باقر الصدر قدس سره, إعداد ونشر: جمعية المعارف الإسلامية الثقافية.    

05-03-2013 عدد القراءات 2798



جديدنا